شاجن شخصيات مؤسِسَهمؤسسون

سيدة الأعمال-عائشة سعد القحطاني-في بداية أي مشروع لابد أن تكون النظرة والإحساس الشخصي بما لديك موجود بدرجة عالية وهذا ما يدفع الشخص للبحث والدراسة.

نوير سعود الحارثي - الرياض.

 

ضيفتنا لهذا اليوم سيدة أعمال ومؤسسة لأحد البراندات ومنتجاتها طبيعية والتي تهتم بالعناية بالبشرة .

السيدة /عائشة بنت سعد القحطاني

أرحب بك و أحييك..

(ياهلا فيك استاذة نوير سعيدة جدًا باختيارك براند قطنة وتسليط الضوء على منتجاتنا )

 

أستاذة عائشة نبدأ أولاً بالحديث عن بداياتك في صنع هذه المنتجات ؟

( كنت ومازلت أبحث في مكونات كل منتج قبل استخدامه كذلك الوضع بالنسبة لكريمات البشرة وأجد للأسف الكثير من المكونات المضرة للجلد وفي أحيان كثيرة لا تكون واضحة وتوضع ضمن مكون آخر لذا بدأت أصنع لنفسي وبناتي منتجات طبيعية من مواد عضوية خالية من اي مواد قد تضر البشرة )

 

هل كان تأسيسك لبراند قطنة صدفة أم خلاف ذلك ومالذي دفعك لتأسيس هذا البراند؟

(تأسيس البراند كان اقتراح من بناتي بعد النتائج التي لمسوها باستخدامهم للمنتجات ، بدأت مع الاقارب والصديقات لتجربة المنتجات ووجدت صدى جيد ومشجع بالنتائج …وبدأت رحلة البحث في عالم منتجات البشرة قضيت ما يقارب السنتين في البحث والاطلاع،ثم بدأت مرحلة الدراسة عن طريق الدورات اون لاين مع مدربات من انحاء العالم منها:

أمريكا:

دورة عن أهمية المواد العضوية في تركيبات منتجات البشرة للمحافظة على الجلد.

وبريطانيا:

كيف نحافظ على المنتج الطبيعي و اضرار المواد الكميائية على البشرة.

اليابان:

أسرار الجمال الياباني.

جنوب افريقيا:

ماهي أسرار زبدة الشيا في الجمال وكيف أنها المستقبل للجمال.

الهند:

أهمية الدهون للبشرة وكيف نعرف الزيت الطبيعي واستخلاصه.

السعودية:

كيف نصنع التركيبة وماهي النسب المطلوبة من المواد المختلفة لمنتج طبيعي، أنواع الزيوت ووظائفها، ماهي الأمصال، وكيف تصنع.

بعد هذا بدأت مرحلة التصنيع والتجربة لمدة سنة حتى وصلت لتركيبات خاصة بمؤسسة قطنة تساعد على الترطيب وشد البشرة  تعطيها التألق تحارب التجاعيد والجفاف وتحافظ على شباب البشرة.

 

ذكرتِ أنك بدأتِ مرحلة الدراسة عن طريق الدورات الآون لاين قبل أن تأسيس براند قطنة، سؤالي لك هل تعتقدين أن هذه الدورات هي الأساس في نجاح هذه المنتجات المتقنة أم نجاحك في الصناعة كان اجتهاد شخصي ويعتمد على شخصيتك وإحساسك ونظرتك حول ذلك وخبراتك وخبرات والدتك، وهل يكتفي الصانع بالدورات فقط ام تعتمد على شخصيته وطريقة تجاربه وخبراته؟

(في بداية أي مشروع لابد أن تكون النظرة والاحساس الشخصي بما لديك موجود بدرجة عالية هذا ما يدفع الشخص للبحث والدراسة المكملة للإيمان بالفكرة والتيقن بالنجاح والثقة بالله أولًا ثم في القدرات والامكانيات التي تعرفها في نفسك).

 

بماذا يُعنى براند قطنة؟

(منتجات طبيعية تصنع بمكونات عضوية تجمع بين الجمال والصحة).

 

أستاذة عائشة لمسمى قطنة قصة هلاَّ سرديتها لنا؟

(((اختيار اسم قطنة من والدتي رحمها الله فاطمة كانت دائمآ تحرص أن نستخدم الزيوت للجسم والشعر

مقولتها لنا  استخدام الزيت يجعلك مثل القطن  نعومة  وملمس رقيق لذا اخترت اسم قطنة للبراند))

 

نحن عندما نرى براندات سعودية صنعت بأيدي سعودية نسعد ونفتخر بكم وأنا سُعيدة بإستضافتك وأستمتعت بمحاورة شخصية لطيفة وخفيفة ومنجزه مثلك يا أستاذة عائشة بنت سعد القحطاني.

اسعدني جدًا الحوار معك أستاذة نوير واهتمامك بالتعرف على براند قطنة في خطواته الأولى وهذا ليس بالغريب عليك شكرًا لذوقك واستضافتك.

ولله الحمد نحن في بداية الطريق نفتخر بكل منتج.

طموحنا لا حدود له.

إعداد وحوار:

نوير سعود الحارثي-صحفية.

اظهر المزيد

نوير سعود الحارثي.

كاتبة و صحفية|متخصصة بالإعلام والصحافة والنشر الإلكتروني.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى